ما هو تنظير الرحم؟

يعد منظار الرحم أحد أهم أدوات التشخيص لأمراض النساء. التنظير الرحمي يعني تصوير داخل الرحم بأداة بصرية مضيئة. لا يتم تطبيق التخدير العام عند إجراء تنظير الرحم التشخيصي المطبق فقط لأجل التشخيص.

ومع ذلك، فعند إجراء تنظير الرحم للأغراض العلاجية، يجب تطبيق التخدير العام. يجب تطبيق تنظير الرحم بعد الحيض. مع إجراءات تنظير الرحم يتم اجراء العمليات التالية أيضاً:

  • تشخيص وعلاج الحاجز الرحمي،
  • استئصال الزوائد اللحمية
  • استئصال الورم العضلي الرحمي،
  • يتم فيه استئصال التصاقات داخل الرحم.

كيف يتم اجراء تنظير الرحم؟

يمكن تطبيق تنظير الرحم لأغراض التشخيص والعلاج. عند تطبيقه لأغراض علاجية، يكفي استخدام مخدر عام خفيف. لا يعتبر تنظير الرحم عمومًا إجراءً مؤلمًا.

يتم إدخاله في الرحم عن طريق جهاز تنظير الرحم الأنبوبي. بفضل نظام العدسة والكاميرا الموجودتين في هذا الجهاز، يُمكن مراقبة داخل الرحم بالتفصيل. يتم حقن سوائل إلى داخل الرحم بحيث يتم توسيعه أكثر ومعاينة تفاصيله الداخلية بشكل أفضل. بعد هذه الخطوة تبدأ العمليات الأخرى تباعاً.

ما هي مخاطر تنظير الرحم؟

تنظير الرحم هو عملية ذات مخاطر مقبولة. وكما هو معلوم، فإن جميع أنواع العلاجات والإجراءات المطبقة في نطاق الطب تعتبر  محفوفة بنسبة من المخاطر. تعتبر تجربة الطبيب وخبرته عاملين مهمين جدًا في إجراء تنظير الرحم.

وخلافًا لذلك، قد تزيد عدم خبرة الطبيب من المخاطر. الآثار الجانبية التي يمكن رؤيتها في تنظير الرحم هي:

  • تكوّن ثقوب صغيرة في جدار الرحم،
  • حدوث بعض الجروح في عنق الرحم،
  • النزيف حاد،
  • عدوى إلتهابية داخل الرحم.

متى يتم إجراء تنظير الرحم؟

لإجراء تنظير الرحم، يجب إنتهاء فترة الحيض. ومع ذلك، فإنه من الأنسب أن يقرر الطبيب المختص تاريخ إجراء هذه العملية.

تنظير الرحم عملية تبدأ وتنتهي في نفس اليوم. ولا تحتاج المريضة للمكوث في المستشفى. وبعد العملية، تغادر المريضة المستشفى.

ما هو تنظير الرحم التشخيصي؟

يتم تطبيق تنظير الرحم التشخيصي لتشخيص المشاكل المحتملة في الرحم. خلال هذه العملية، يتم توسيع عنق الرحم أولاً حتى يمر المنظار إلى داخل الرحم. ثم يتم تطبيق المنظار على بطانة الرحم ( سرير الأخصاب ) عبر قناة عنق الرحم.

خلال هذه العملية، يتم حقن غاز ثاني أكسيد الكربون أو سوائل خاصة في الرحم. بهذه الطريقة، يتم فصل جدران الرحم عن بعضها البعض. ضمن مجال عملية تنظير الرحم التشخيصي، يمكن تشخيص الورم العضلي المخاطي والكدمات (أو الإصابات ) والالتصاقات الموجودة داخل الرحم.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن تحديد دراسات العقم وتشخيص الإجهاض المتكرر في نطاق تنظير الرحم التشخيصي.

ما هو تنظير الرحم الجراحي؟

يتم تطبيق تنظير الرحم الجراحي لأغراض العلاج عند الضرورة. في نطاق تنظير الرحم الجراحي، يتم علاج الالتصاقات داخل الرحم والأورام العضلية والعناصر ذات التراكيب غير الطبيعية.

يمكن أيضًا إجراء عملية تنظير الرحم الخاصة بالغرض العلاجي أثناء تنظير الرحم التشخيصي أيضاً. يمكن إزالة الأورام الحميدة والزوائد اللحمية خلال هذا الإجراء. مع هذه العملية، يتم الانتهاء من الإجراءات التصحيحية في تجويف الرحم بطريقة صحية ومريحة.

ما هي مزايا إجراء تنظير الرحم؟

يعد منظار الرحم أداة تشخيصية مهمة جدًا لمشاكل العقم غير المشخصة. بفضله يتم كشف وعلاج مشاكل وأمراض النساء، التي تعاني منها المرأة باستمرار.

بعد العملية، يكفي أن تستريح المريضة لبضع ساعات. يمكن ملاحظة المشاكل المحتملة في تجويف الرحم مباشرة عن طريق تنظير الرحم. وبهذه الطريقة، تزداد فرص النجاح في علاج جميع المشاكل الصحية التي قد تمنع الحمل.