جمالية الأعضاء التناسلية

إن عمليات تجميل الأعضاء التناسلية هي واحدة من أكثر العمليات الجمالية المتبعة في وقتنا الحالي. المظهر الجميل، قضية مهمة تجعل المرأة تشعر بالأمان والسعادة والجاذبية. من هذا الوجه، يؤدي قلة الرغبة بالمنطقة التناسلية واضطراب مظهرها إلى انخفاض جودة الحياة الجنسية بالنسبة للمرأة.

يجب أن يكون معروفًا أنه لا يوجد تصور محدد أو معيار شكلي بالنسبة إلى مقبولية جمال المنطقة التناسلية. ومع ذلك، إذا كانت المرأة مضطربة بسبب ظروف معينة، فيمكن إجراء تدخلات جراحية بسيطة جدًا لترميم هذه الحالات.

يمكن أن يؤدي بعض المشاكل الجمالية التناسلية أيضًا إلى مشاكل صحية وظيفية. على سبيل المثال، إذا كانت الشفرتين الداخليتين للمريضة أكبر مما يجب، فقد يحدث  عدم رضا أو استياء من حيث المظهر وقد يحدث ألم و وجع بسبب الشفرتين خاصة أثناء الجماع.

بفضل معالجة هذه المشكلة من خلال تدخلات تجميلية تناسلية بسيطة، يمكن للمرأة أن تتصرف بأمان أكبر في الحياة الجنسية والحياة الطبيعية.

ما هو التجميل الجراحي للشفرين؟

الجراحة التجميلية أو رأب الشفرين هي إجراءات جمالية للشفرين الكبيرين والصغيرين في منطقة الأعضاء التناسلية. يطلق تعبير الشفرين إلى الطيات الجلدية التي يتكون منها الهيكل التناسلي الخارجي. يتم إجراء ترميم لبنية الشفرين الداخليين والخارجيين من خلال إجراء العمليات التجميلية باستخدام رأب الشفرين.

قد تحدث هذه المشاكل بمرور الوقت لأسباب مثل تقدم العمر وصعوبة الولادة. يمكن أن يتسبب عدم التماثل في الشفرين الداخليين أو الخارجيين أوكبر الحجم أو الترهل الحاصل على الشفرين في حدوث مشكلات في المظهر عند ارتداء المايو أو الجوارب الكاملة فضلاً عن مشكلات الجماع.

كم تستغرق جراحة ترهل الشِّفَر الداخلية؟

يتم إجراء تصغير الشفر الداخلية تحت التخدير الموضعي أو تحت التخدير العام. غالباً ما تتم العملية في حوالي 30 دقيقة. يتم تنفيذ العملية بعد تخدير الشفر الصغيرة. إذا كان كل شيء على ما يرام بعد العملية، يمكن إخراج المريضة في نفس اليوم.

الغرز المطبقة على المريضة هي غرز قابلة للتحلل. لهذا السبب، تتحلل الغِرز في 2-3 أسابيع. يمكن للمريضة العودة إلى حياتها الجنسية بعد شهر. لا تبقى الندب في منطقة العملية. ومع ذلك، يمكن الشعور ببعض الحساسية في مكان إجراء العملية نتيجة التدخلات الجراحية فيه.

ما هو رأب المهبل؟

رأب المهبل هو عملية جراحية تُجرى لتضييق المهبل. يمكن أن يتوسع المهبل مع الولادة أو بسبب العامل الوراثي أو تقدم العمر. يمكن أن تحدث مشاكل خطيرة في الجماع بسبب التشوهات الموجودة في المهبل.

في عملية رأب المهبل، تتم إزالة الأنسجة الزائدة وتكتمل إجراءات التضييق. مع هذه العملية، يتم أيضًا تجديد الأنسجة. يتم إجراء هذه العملية تحت التخدير العام. تكتمل العملية في غضون 30-45 دقيقة.

معالجة النَدَبات (الآثار) بعد الولادة

قد يكون شق العجان (بضع الفرج) إجراء ضروري  عند النساء أثناء الولادة الطبيعية. لهذا، قد تكون هناك حاجة لبعض من الشقوق.

إذا فشلت هذه الجروح، فقد تظهر صور سلبية جمالية في المنطقة التناسلية. يمكن إصلاح أنسجة الندبة ببساطة باستخدام التخدير الموضعي في هذه المرحلة.

ترقيع (أو رأب) غشاء البكارة

يتم هذا الإجراء في نطاق عمليات تجميل الأعضاء التناسلية أيضاً. رأب غشاء البكارة هو عملية إعادة غشاء البكارة الممزق. ولكنها ليست عملية تجميل بحتة أو الهدف من إجرائه التجميل. طالما أن أجزاء غشاء البكارة غير مفقودة، فإن ترقيعها من جديد ممكنة طبياً.